Wednesday ,15 of July 2020
Share

مهرجان الجونة السينمائي يرسم ملامح دورته الرابعة

من المؤكد أن جائحة كورونا قد أثرت على سير المهرجانات السينمائية في جميع أنحاء العالم. يعمل فريق العمليات في مهرجان الجونة السينمائي على قدم وساق من أجل وضع خطط عديدة لإقامة المهرجان، مع وضع سلامة المشاركين والضيوف في المقام الأول.

كما أُعلن سابقًا، سيقام المهرجان في الفترة ما بين 23- 31 أكتوبر/ تشرين الأول 2020. يستغل فريق المهرجان كل لحظة متاحة من أجل استيعاب بروتوكولات التباعد الاجتماعي ومعايير الصحة والسلامة التي تحددها السلطات، من أجل العمل بها في الدورة المقبلة من المهرجان. يخطط المهرجان لخلق مساحات عروض مفتوحة جميلة، وتجهيزها بأحدث أنظمة العرض والصوت. ستقام حفلتي الافتتاح والختام، وفعاليات التواصل المهمة، في مساحات مفتوحة ضخمة، بينما سيُحتفظ بأقل من نصف المساحة الكاملة لدور العرض المغلقة، لتحقيق إجراءات التباعد الاجتماعي. كما يعمل المهرجان على تحسين إمكانياته الافتراضية ليتمكن جميع الضيوف الذين لا يمكنهم القدوم إلى الجونة من المشاركة بشكل أونلاين في فعالياته.

يستمر مهرجان الجونة السينمائي، بعد كشفه عن جزء من تفاصيل دورته المقبلة، في الإعلان عن التغييرات والإضافات الأساسية الخاصة بإدارته وفريق قيادته، خلال الدورة الرابعة من المهرجان. تأتي هذه التغييرات ضمن التزام المهرجان باستكشاف الفرص الجديدة للنمو وتحقيق أكبر إسهام ممكن لتطوير الشبكات الإقليمية والدولية الخاصة بصناعة السينما.

ستلعب شركة أوراسكوم القابضة للتنمية، الشركة الأم لمهرجان الجونة السينمائي، التي ارتبط المهرجان باسمها منذ بدايته، دورًا أهم وأكبر في دعم وإدارة المهرجان هذا العام، تحت رعاية أوراسكوم القابضة للتنمية ومؤسس مدينة الجونة المهندس سميح ساويرس. كما سيستمر المهرجان في تلقي العديد من سبل وأشكال الدعم المختلفة من مؤسس المهرجان المهندس نجيب ساويرس.

يبذل فريق المهرجان تحت قيادة مدير المهرجان انتشال التميمي، والمؤسس المشارك ورئيس العمليات ومسؤول العلاقات الأجنبية بشرى رزة، والمدير الفني أمير رمسيس والمؤسس المشارك والمستشار المالي للمهرجان كمال زادة، جهدًا شديدًا من أجل التحضير للدورة المُنتظرة من المهرجان.

تم تشكيل لجنة تنفيذية من أجل متابعة سير المهرجان من إدارة أوراسكوم القابضة للتنمية من بين أعضائها أمل المصري، المدير التنفيذي السابق لشركة جي والتر تومسون (جي دابليو تي)، التي عُينت منسقًا عامًا لمهرجان الجونة السينمائي، والمؤسس المشارك عمرو منسي  كمستشار تنفيذي.

Share this article