Wednesday ,11 of July 2018
Wednesday ,11 of July 2018
Share

كريستالة "كارلوفي فاري" من نصيب الفيلم الروماني "لا يهمّني إنْ دخلنا التاريخ كبرابرة"

أعلنت لجنة تحكيم مسابقة الأفلام الروائية الطويلة في حفل اختتام الدورة 53 لمهرجان كارلوفي فاري السينمائي، عن منح جائزتها الكبرى "كرة الكريستال"، لفيلم "لا يهمّني إنْ دخلنا التاريخ كبرابرة" للمخرج الروماني رادو جود، فيما نال "سلّة فلوريانوبوليس" للأرجنتينية آنا كاتز جائزتها الخاصّة، الى جانب حصول ممثلته ميرسيدس موران على جائزة أفضل ممثلة، وفوزه بجائزة "الاتحاد الدولي للنقّاد". أما جائزة أفضل ممثل فذهبت الى موشي فولكنفلينك عن دوره في فيلم "التوبة"، للثنائي جوزيف مادموني وبُوز يوناتان ياكوف، فيما خرج التشيكي أولمو أومرزو بجائزة أفضل مخرج عن فيلمه "ملفات الشتاء"، ونوهت اللجنة بفيلمي: "رجل القفز" للروسي إيفان تفردوفسكي و"قصة الحب" لليوغوسلافية سونيا بروسانك، فيما منحت لجنة مسابقة الأفلام الوثائقية، جائزتها الكبرى لفيلم "شهود بوتين" للمخرج الأوكراني فيتالي مانسكي، وأعطت جائزتها الخاصة إلى "فالدين" للسويسري داميال زيمرمان.

في مسابقة "شرق غرب" حصل "جبل سليمان" للمخرجة الروسية يليزافيتا سْتيشوفا على جائزتها الكبرى ونال “زهرة الوادي" للمجري لازلو تسْوجا جائزة لجنة تحكيمها الخاصة، فيما كانت جائزة الجمهور من نصيب "رجل المطر" (1988) للأميركي باري ليفنسون.

الدورة الـ 53 كرمت ثلاثة من السينمائيين هم: المخرج والممثل والسيناريست والمنتج الأميركي باري ليفنسون، الممثل والموسيقيّ وعارض الأزياء الإنجليزي روبرت باتنسن والممثل التشيكي يارومير هانزليك، كما شاركت فيها عدد من الأفلام العربية، بعضها أُدرج ضمن مسابقاتها الرسمية مثل، الفيلم اللبناني "الأرجوحة" لسيريل عريس، الذي نافس على جوائز الأفلام الوثائقية، و"الحلم البعيد" للمخرجين مروان عمارة من مصر والمخرجة يوهانا دومكه من ألمانيا، وتنافس أيضا فيلم "أمل" للمصري محمد صيام، ضمن فئة "نظرة أخرى".

جائزة الأعمال قيد التطوير فاز بها المخرج اللبناني أحمد غصين عن فيلمه " كل هذا الانتصار "، المسابقة موجه للمشاريع المرشحة من وسط و شرق أوروبا، دول البلقان، ودول ما بعد الاتحاد السوفيتي ، و للمرة الأولى من الشرق الأوسط.

كما حضرها المدير الفني لمهرجان الجونة السينمائي، المخرج أمير رمسيس، حيث حرص على إجراء مجموعة من اللقاءات مع عدد من صناع السينما سواء المنتجين أو الموزعين والمخرجين لاختيار أفضل الإنتاجات السينمائية لعرضها ضمن فعاليات الدورة الثانية للجونة.

Share this article